مراكش الاخبارية |مطلق الرصاص صباح اليوم بمطار مراكش... متأزم نفسيا بسبب ضغوطات العمل
 
مطلق الرصاص صباح اليوم بمطار مراكش... متأزم نفسيا بسبب ضغوطات العمل

مطلق الرصاص صباح اليوم بمطار مراكش... متأزم نفسيا بسبب ضغوطات العمل


مراكش 7  2018-03-02 17:45:28   11189

في متابعة لخبر اطلاق رصاصتين  من السلاح الوظيفي لرجل أمن بمطار المنارة مراكش عند الساحة الواحدة من صباح اليوم الجمعة 02 مارس 2018، أفادت مصادر مقربة من مطلق الرصاص، أن الأخير كان يعاني مؤخرا من أزمة نفسية، كان على إثرها يصاب بين الفينة والأخرى بنوبات عصبية حادة، يرجح أنها أحد العوامل التي تسببت في اطلاق الرصاص صباح اليوم.

وحسب نفس المصادر، فإن المذكور كان يعاني من ضغوطات كثيرة في العمل، وخاصة أمام ما تفرضه عليه مهمته داخل مطار المنارة مراكش، الذي يعرف حركة تنقل كثيفة، وما يوجبه ذلك من تأهب مستمر وحراسة مشددة وإجراءات مكثفة من طرف المعني بالأمر ورجال الأمن كافة، والتي ساهمت وإضافة إلى ضغوطات اخرى، قالت مصادرنا على انها مورست على هذا الشرطي من طرف أحد مسؤوليه بالعمل، (ساهمت) في تأزيم وضعه النفسي، الذي من الواضح أنه زاد تأزما الليلة الماضية، ليختار اطلاق رصاصتين من سلاحه الوظيفي صباح اليوم في الهواء كتعبير عن الانفجار الذي يقع بداخله.

هذا، وتعد المطارات، من أكثر المؤسسات التي تعيش استنفارا امنيا بشكل يومي وبطريقة ينبغي ان يكون معها رجال الأمن اكثر حذرا، هذا ناهيك عن العمل لساعات مهمة، وهو ما يتسبب في ضغوطات حادة لأغلب العاملين في هذا القطاع الحساس وفي مجال الأمن بشكل عام، ولعل حادث صباح اليوم وما عمد الى ارتكابه شرطي آخر فوق سطح مقر ولاية أمن مراكش قبل أيام، ورجل أمن آخر خلال هذا الأسبوع بايمنتانوت بعدما عمد الى خلع ملابسه بالشارع العام....، ما هي إلا انعكاسات لتلك الضغوطات، التي قد تختلف طريقة تفجيرها من رجل أمن إلى آخر.

*الصورة من الأرشيف



اقرأ ايضا

  2018-12-12
عصابات تستهدف أغطية قنوات الصرف الصحي بمراكش 

اقرأ ايضا

  2018-12-11
'السيبة والفوضى' تجعل المئات يفكرون في اعتصام مفتوح أمام عمالة الحوز

اقرأ ايضا

  2018-12-10
وفاة ضابط بالقيادة الجهوية للدرك الملكي بمراكش بعد إهماله في مصحة خاصة