فيضانات اوريكا تعيد ذاكرة سكان المنطقة إلى فاجعة 1995
 
فيضانات اوريكا تعيد ذاكرة سكان المنطقة إلى فاجعة 1995

فيضانات اوريكا تعيد ذاكرة سكان المنطقة إلى فاجعة 1995


عبدالصمد ايت بوحدو   2018-09-14 14:00:00   3907

خلّف فيضان قوي ضرب منطقة أوريكا الجبلية نواحي مدينة مراكش أمس الخميس، خسائر مادية كبيرة بعدد من المحلات والمطاعم الموجودة على ضفاف الوادي، دون أن تسفر عن خسائر في الأرواح، لسبب أمطار الخير الغزيرة التي هطلت على المنطقة في ظرف وجيز.

وتسبب فيضان وادي أوريكا أيضا في انجراف التربة من "منطقة والماس" في اتجاه منطقة "سيتي فاطمة" بين جبال الحيز الجغرافي نفسه.

كما تسببت السيول الجارفة بوادي سيدي بلقاس في انجراف ازيد من 300 شجرة مثمرة بالمنطقة، وهو الأمر الذ خلف استياء عارما في صفوف فلاحي المنطقة.

منطقة أوريكا الجبلية، التي تبعد عن مدينة مراكش بحوالي 60 كيلومترا، عاشت حالة استنفار قصوى بعد إطلاق صفارات الإنذار، لإشعار زوار المنطقة من أجل أخذ الحيطة والحذر من مياه الوادي.

هذه السيول القوية أعادت ذاكرة سكان المنطقة إلى فاجعة صيف 1995، عندما شهدت المنطقة فيضانات أودت بحياة المئات من زوار المنطقة، المغاربة والأجانب، بالإضافة إلى تدمير البنية التحتية للمنطقة.



اقرأ ايضا

  2019-04-18
مجهولون يستهدفون أصحاب الدراجات الهوائية بمراكش

اقرأ ايضا

  2019-04-17
ايقاف أربعة شبان متنكرين في زي نسائي بحي جليز

اقرأ ايضا

  2019-04-16
وفاة السيدة التي تعرضت للطعن بالسلاح الأبيض من طرف زوجها بالمحاميد