مراكش الاخبارية |جولة داخل المديرية العامة للأمن الوطني: قسم الأسفار والحماية المقربة
 
جولة داخل المديرية العامة للأمن الوطني: قسم الأسفار والحماية المقربة

جولة داخل المديرية العامة للأمن الوطني: قسم الأسفار والحماية المقربة


أشرف جال  2018-10-11 16:00:00   764

مصلحة الحماية المقربة تابعة لقسم الأسفار و الحماية المقربة بالمديرية العامة للأمن الوطني، وتأسست سنة 1992 بناء على اتفاقية "فيينا"، وتتجلى مهامها في حماية الشخصيات وتوفير الحراسة الثابتة خلال زياراتهم للملكة المغربية، سواء تعلق الأمر بزيارة رسمية أو زيارات خاصة، كما أن هذا القسم يعمل على تأمين المؤتمرات الدولية التي يتم استضافتها بالمغرب.

وللمرأة دور أساسي في حماية الشخصيات، حيث أنها تلقت تدريب مكثف مثلها مثل رجال الأمن، ولاسيما أن النساء هن من بين الشخصيات العالمية التي تزور المغرب.

وأوضح خلفي عبد الرحيم، عن قسم الأسفار والحماية المقربة بالمديرية العامة للأمن الوطني "يمكن أن أتحدث عن 3 مراحل أساسية بشأن توفير الحماية المقربة، أولها المرحلة البيضاء التي سادت فيها استعمال الأسلحة البيضاء، والتي كان خلالها رجل الحماية المقربة مطالبا بإتقان فنون الدفاع، أما المرحلة الثانية حيث استكشفت الأسلحة النارية وأطلق عليها المرحلة الحمراء، وهنا كان رجل الأمن مطالبا أن يكيف نفسه مع هذه الظواهر الجديدة وبالتالي أصبحنا نعتمد بالإضافة للدفاع الذاتي على الرماية الاحترافية.

أما بخصوص المرحلة الثالثة، وهنا نتحدث عن تطور اخر ويتعلق بالمتفجرات، أصبحنا نعيش المرحلة السوداء التي تتطلب تعاملا كبيرا مع المعلومة كيفما كانت، واهم عنصر بالنسبة لرجال الحماية هو الذكاء من أجل التكيف مع الوضع الجديد من أجل تحليل معطيات ومعلومات الوضعية التي توجد فيها الشخصية في ظرف وجيز، من ثم تهيئ مجموعة من الحلول من أجل المحافظة على سلامة الشخصية".



اقرأ ايضا

  2018-12-10
وفاة ضابط بالقيادة الجهوية للدرك الملكي بمراكش بعد إهماله في مصحة خاصة 

اقرأ ايضا

  2018-12-09
الفرنسيون يرفعون شعار 'مراكش..لا'

اقرأ ايضا

  2018-12-08
أين وصل مشروع انجاز النفق الذي يربط بين إقليمي الحوز و ورزازات ؟