هل نجا المديوري من عملية إغتيال بمراكش ؟

 
هل نجا المديوري من عملية إغتيال بمراكش ؟

هل نجا المديوري من عملية إغتيال بمراكش ؟


عبد الوارث أبعلال  2019-05-19 15:55:00   2845

 

 

لا حديث الآن وسط الشارع المراكشي، إلا عن واقعة الهجوم المسلح، الذي استهدف يوم الجمعة الماضية السيارة الخاصة بالحارس السابق للمغفور له الحسن الثاني، أمام مسجد الأنوار بشارع علال الفاسي بالداوديات أثناء صلاة الجمعة.

 

وحسب ما سبق وأن ذكرنا في مقال سابق يوم الحادث، والذي كشفنا من خلاله تعرض سائق محمد المديوري، لإعتداء شنيع من طرف أربعة أفراد كانوا على متن سيارة رباعية الدفع، مدججين بالأسلحة، خرجت رواية أخرى تقول بأن العصابة المذكورة كانت تنوي التصفية الجسدية للرئيس السابق لنادي الكوكب المراكشي، وذلك باستعمال المسدسات التي كانت بحوزتهم، لكن خبرة الأخير مكنته من الفرار نحو المسجد، فيما الرباعي وبعد فشل عمليتهم قاموا بالإعتداء على الحارس والفرار.

 

ما يروج حول العملية، التي شهدها محيط مسجد علال الفاسي بالداوديات، والتي زرعت الرعب والهلع في نفوس المصلين، دفعتنا إلى طرح سؤال هل فعلا نجا المديوري من محاولة إغتيال ؟، في انتظار بلاغ من ولاية أمن مراكش، التي من المفروض عليها توضيح الأمور في أقرب وقت ممكن لتفادي أي تأويل.



اقرأ ايضا

  2019-09-22
عبد اللطيف الميراوي وزيرا في حكومة العثماني الثانية

اقرأ ايضا

  2019-09-20
5 أسباب تشوه الحيوانات المنوية

اقرأ ايضا

  2019-09-19
صاحب ملهى ليلي يدفع أزيد من 30 مليار من أجل القضاء على منافسه في حرب الملاهي الليلية بمراكش