محيط محطة للوقود بمراكش يتحول إلى ملجأ للمدمنين على 'الجوانات'

 
محيط محطة للوقود بمراكش يتحول إلى ملجأ للمدمنين على 'الجوانات'

محيط محطة للوقود بمراكش يتحول إلى ملجأ للمدمنين على 'الجوانات'


عبد الوارث أبعلال   2019-09-06 21:00:00   19992

يشهد محيط محطة الوقود إفريقيا، الكائنة بطريق الدار البيضاء، تسيبا واضحا في الفترة الليلية بسبب بعض الممارسات، التي يقدم عليها العشرات من الشباب، والذين يحولون مرآب المحطة إلى ملجأ للتعاطي للمخدرات، خاصة مخدر الشيرا.

وحسب ما رصد طاقم "مراكش7"، فالعشرات من الشباب على متن سياراتهم يتوجهون ليلا إلى المحطة المذكورة، كونها تبعد عن وسط المدينة، إضافة إلى غياب الدوريات الأمنية هناك، حيث يتوقفون لساعات من أجل إعداد سجائر محشوة بمخدر الشيرا، ليقدموا على تدخينها، وذلك أمام الملأ.

وأتارث هذه الظاهرة التي انتشرت في الأيام الأخيرة امتعاض زبناء مطعم إفريقيا، وكذا فئة من المواطنين التي تلجأ إلى محيط المحطة للإستراحة والإبتعاد عن ضجيج المدينة، وهو ما يستوجب تدخلا أمنيا للحد من هذا التسيب.



اقرأ ايضا

  2019-09-13
عشريني يتعرض لاعتداء من عناصر أمن بمراكش أيام قليلة بعد وفاة شاب بسبب ملاحقة بوليسية

اقرأ ايضا

  2019-09-13
حرمان سجين من العفو الملكي يتسبب في إعفاء مدير سجن الأوداية

اقرأ ايضا

  2019-09-13
مراكش تغادر البرنامج السنوي لمحطات سباقات 'الفورمولا اي'