ادانة ابن السياسي الفرنسي لورانس فابيوس من أجل التزوير والاحتيال

 
ادانة ابن السياسي الفرنسي لورانس فابيوس من أجل التزوير والاحتيال بعد تحويلات مالية لكازينو بمراكش

ادانة ابن السياسي الفرنسي لورانس فابيوس من أجل التزوير والاحتيال بعد تحويلات مالية لكازينو بمراكش


أشرف جال  2019-09-21 10:30:00   706

أدانت محكمة باريس، بحر الأسبوع الجاري، ابن السياسي الفرنسي لورانس فابيوس، وزير الخارجية السابق والرئيس الحالي للمجلس الدستوري، من أجل تهم التزوير والاحتيال، بعد تورطه في قضية تحويلات مالية مزورة لصالح كازينو بمدينة مراكش.

وحكم على الابن توماس فابيوس، البالغ من العمر 37 سنة، بغرامة مالية قدرها 75 ألف أورو، بعد الحكم الذي أصدرته محكمة باريس الجنائية، يوم الأربعاء الماضي.

وحسب مصادر اعلامية فرنسية فان توماس قام بتحويل مبلغ 200 ألف أورو لكازينو بمدينة مراكش، حيث دأب على لعب القمار، بعدما ادعى أنه مستشار بالبنك، وقد توبع في هذه القضية منذ سنة 2016.

            



اقرأ ايضا

  2019-10-19
معلومات تهم المراكشيين الراغبين في الالتحاق بالشرطة

اقرأ ايضا

  2019-10-19
اغتصاب خمسينية متزوجة يجر شابا من الحوز اٍلى السجن

اقرأ ايضا

  2019-10-18
تعليمات صارمة من الحموشي للوالي العلوة لمحاربة الجريمة بمراكش