نشطاء يستنكرون الانفلات الأمني الذي تعيشه تامنصورت ويطالبون بإحدا

 
نشطاء يستنكرون الانفلات الأمني الذي تعيشه تامنصورت ويطالبون بإحداث دائرة للشرطة

نشطاء يستنكرون الانفلات الأمني الذي تعيشه تامنصورت ويطالبون بإحداث دائرة للشرطة


إلهام زخراف  2019-09-22 17:00:00   777

 

ذكرت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع المنارة مراكش، أنها تتابع وبقلق شديد حالة الانفلات الأمني بمدينة تامنصورت، حيث سجلت خلال الثلاث أيام الماضية مجموعة من الاحداث الخطيرة التي روعت السكان بكل من إقامة الامان 9 بسبب تحول شقة لوكر لتجمع المنحرفين، إلى جانب إلحاق خسائر مادية عند حوالي الساعة الخامسة صباحا بمجموعة من السيارات المركونة أمام الإقامة المذكورة، من طرف من مرتادي الشقة المشار إليه أعلاه. 
وفي نفس السياق، أشار بلاغ للجمعية، أن نفس الوضع عاشته إقامة حدائق الياسمين المجموعة 22 مساء يوم الجمعة 20 شتنبر، بعد أن أقدم شاب يقال أنه يعاني خللا عقليا  على تهشيم زجاج سيارة وتخريب واجهة محل تجاري واقتلاع بعض المستقبلات الهوائية من فوق أسطح العمارات ورميها بالفضاء المشترك بالإقامة وكذا تكسير كاميرا مراقبة، مشيرة إلى أن المعني بالأمر سبق له وأن أضرم النار بمجموعة من المداخل وسط العمارات السكنية. مضيفة أحداث مساء السبت 21 غشت التي شهدها منتزه الياسمين بعد مطاردة هوليودية لمجموعة كبيرة من الشباب المدجج بالأسلحة البيضاء والهراوات شابا على مثن دراجة صينية وسط مرتادي الحديقة المكتظة بالزوار، حيث تم تخريب وكسر الدراجة النارية بمشهد يفضح الفراغ الأمني بالمدينة وسيادة منطق شرع اليد. 
وضمن لائحة الأحداث التي تكرس للانفلات الأمني الذي تعيشه المدينة، أشارت الجمعية إلى ما شهده دوار السيفر التابع إداريا لجماعة حربيل بعد اعتراض سبيل شاب من طرف أحد العصابات النشيطة بالمنطقة، حيث تم  سلب الأول دراجته النارية، هذا بالاظافة للتهديد اليومي والتحرش الذي يتعرض له تلاميذ المؤسسات التعليمية خصوصا تلميذات الثانوية التأهيلية رياض الزاهية البعيدة عن التجمعات السكانية، وكذا استغلال انعدام الإنارة العمومية بمجموعة من الاشطر.
وأمام ذلك استنكر فرع الجمعية  استفحال حالة انعدام الأمن بالمدينة الجديدة وظهور حالة تطبيق شرع اليد، محملا مسؤولية ذاك الانفلات الأمني للأجهزة المكلفة بحفظ النظام العام وتراخيها في تطبيق القانون وعدم التعامل بالجدية المطلوبة مع شكايات السكان، وعدم قدرة مركز مؤقت للدرك في ضبط واقع الأمن بمدينة مترامية الاشطر، بسبب تركيبة الجهاز وعدم فاعليته في الاشتغال داخل المجالات الحضرية وقلة إمكانياته البشرية واللوجستيكية .
وطالبت الجمعية بالتدخل العاجل والفوري لتوفير الأمن وحماية أرواح وممتلكات سكان مدينة تامنصورت والفضاءات الخضراء التي تحولت لحالات سباق لاصحاب الدراجات النارية وبمحيط المؤسسات التعليمية والفضاءات المشتركة للسكن وعموم منطقة حربيل وتفعيل قرار سابق باحداث دائرة أمنية للشرطة بالمدينة.



اقرأ ايضا

  2019-10-19
معلومات تهم المراكشيين الراغبين في الالتحاق بالشرطة

اقرأ ايضا

  2019-10-19
اغتصاب خمسينية متزوجة يجر شابا من الحوز اٍلى السجن

اقرأ ايضا

  2019-10-18
تعليمات صارمة من الحموشي للوالي العلوة لمحاربة الجريمة بمراكش