موظفو ولاية الجهة يتحسسون رؤوسهم بعد سقوط قيدومهم

 
موظفو ولاية الجهة يتحسسون رؤوسهم بعد سقوط قيدومهم

موظفو ولاية الجهة يتحسسون رؤوسهم بعد سقوط قيدومهم


عبد الوارث أبعلال  2019-12-13 16:30:00   8970

 

 

أحدثت عملية اعتقال رئيس القسم الاقتصادي والاجتماعي بولاية جهةٍ مراكش أسفي، الذي تم ضبطه متلبسا بتلقي رشوة مقدرة بحوالي 12 مليون سنتيم من طرف أحد المستثمرين استنفارا وسط موظفي الولاية، الذين يتحسسون رؤوسهم عقب سقوط قيدومهم، الذي عمر لسنوات بالولاية، حيث اشتغل مع العشرات من الولاة الذين تعاقبوا على مدينة النخيل.

 

وقد كشفت مصادر مطلعة إمكانية سقوط موظفين آخرين بعد اتمام التحقيقات مع الموقوف، وهو ما أثار مخاوف العاملين بالولاية الذين استشعروا خطورة الأمر، حيث يضعون أيديهم فوق رؤوسهم في انتظار تتمة التحقيقات. 

 

وقد استحسنت ساكنة مراكش الاعتقالات الأخيرة التي طالت مجموعة من المسؤولين والموظفين الذين يضبطون بتلقي رشاوي وذلك للحد من ظاهرة الرشوة التي غزت مختلف المؤسسات بالمدينة الحمراء وتسببت في مجموعة من التجاوزات والخروقات التي طالت عديد المشاريع.



اقرأ ايضا

  2020-08-09
الصحة العالمية: 'شرط وحيد' لتعافي العالم سريعا من كورونا

اقرأ ايضا

  2020-08-08
لأول مرة مراكش تسجل أزيد من 300 إصابة في يوم واحد

اقرأ ايضا

  2020-08-08
انتعاش الدعارة الالكترونية بمراكش في زمن كورونا