لقاء في تديلي مسفيوة يناقش تعويضات الفلاحين نتيجة ببناء سد واد ال

 
لقاء في تديلي مسفيوة يناقش تعويضات الفلاحين نتيجة ببناء سد واد الزات على أملاكهم  

لقاء في تديلي مسفيوة يناقش تعويضات الفلاحين نتيجة ببناء سد واد الزات على أملاكهم  


عبدالصمد ايت بوحدو   2019-12-14 15:00:00   541

أكد ثلة من الفلاحين في منطقة تيديلي مسفيوة والمناطق المجاورة المعنية ببناء سد واد الزات، على ضرورة منحهم تعويضا معقولا نتيجة استغلال أملاكهم لبناء السد.

وجاء ذلك في لقاء ترأسه محمد التجاني رئيس جماعة تيديلي مسفيوة، أمس الجمعة، بمقر الجماعة الترابية بحضور تنسيقية ملاكي الاراضي الفلاحية بمنطقة ايت زياد، وممثل الغرفة الفلاحية، والساكنة  المحلية المعنية، ومنتخبي الحماعة.

يشكل هذا اللقاء الخامس من نوعه، وجاء من أجل تدارس الحلول الممكنة لإرضاء جميع الفلاحين المعنيين بهذه التعويضات.

وطالب المعنيون بتعويض معقول عن أملاكهم في المستوى المطلوب باعتبارها اراضي فلاحية مسقية خصبة باعتبارها مصدر عيشهم، وبناء طريقين واحدة على الضفة اليمنى للواد. والطريق الثانية على الضفة اليسرى للواد، ٍضافة اٍلى تجهيز البقع الأرضية التي سينتقل إليها السكان المرحلون من الدواوير لبناء منازل جديدة تجهيزها بالماء والكهرباء والطريق والمرافق الاجتماعية.

وأضاف المشاركون أن من حقهم الاستفادة مستقبلا من مياه بحيرة السد لسقي أراضيهم المتبقية على ضفتي الواد، مقابل مياه السواقي والعيون التي يستغلونها حاليا. كما طالبو بإعطاء الاسبقية لابنائهم كيد عاملة في اوراش البناء عبر مراحل أشغال بناء السد.

وأكد جميع المشاركين في أشغال هذا اللقاء الهام، أن مشروع بناء سد واد الزات، يعد من بين المشاريع الحيوية التي حظيت بها منطقتهم، وسيساهم في النهوض بقطاع الفلاح وتوفير الماء الشروب.



اقرأ ايضا

  2020-01-22
عائلة تتعرض لاعتداء وحشي من جيرانهم بالمحاميد

اقرأ ايضا

  2020-01-22
عاجل : الحكم بالسجن ل6 سنوات في حق أقدم موظف ولائي بمراكش

اقرأ ايضا

  2020-01-22
شجار بين متسولتين حول درهمين يكشف حجم ممتلكات كل واحدة منهما