جنبات سور باب دكالة التاريخي تتحول لمراحيض

 
جنبات سور باب دكالة التاريخي تتحول لمراحيض

جنبات سور باب دكالة التاريخي تتحول لمراحيض


عبد الوارث أبعلال  2020-01-16 12:30:00   760

 

تحولت جنبات السور التاريخي لباب دكالة بالمدينة العتيقة لمراكش، إلى مراحيض لتبول المواطنين، خاصة عمال البناء الذين يتخذون من الساحة موقفا لهم، والمتشردين، في ظل غياب مراحيض عمومية متنقلة.

 

وقد تم عبر صفحات موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، تداول صور تخدش لصورة المدينة الحمراء مؤخرا، والتي توثق للوضعية الكارثية للحالة البيئية لمحيط السور التاريخي باب دكالة، الذي غرق في الأزبال، وتنبعث منه روائح كريهة تقض مضجع المارين من هناك، وكذا المحلات التجارية الكائنة هناك.

 

 وقد تسائلت فعاليات جمعوية، عن السبب وراء عدم إقدام الجهات المختصة بالمجلس الجماعي لمراكش، بوضع مراحيض متنقلة بمحيط سور باب دكالة، خاصة لما يعرفه من رواج كبير، بحكم قربه من المحطة الطرقية، والموقف الخاص باليد العاملة بساحة باب دكالة.

 

وطالبت الفعاليات بضرورة تدخل الجهات المسؤولة لحماية السور التاريخي لباب دكالة، الذي يعتبر البوابة الرئيسية للمدينة العتيقة، وواجهة لمدينة النخيل.



اقرأ ايضا

  2020-01-22
عائلة تتعرض لاعتداء وحشي من جيرانهم بالمحاميد

اقرأ ايضا

  2020-01-22
عاجل : الحكم بالسجن ل6 سنوات في حق أقدم موظف ولائي بمراكش

اقرأ ايضا

  2020-01-22
نوال المتوكل تقود أكبر علمية اٍنسانية لدعم سكان العالم القروي في الحوز