ساكنة حي السعادة بمراكش تئن تحت وطأة الأزبال

 
ساكنة حي السعادة بمراكش تئن تحت وطأة الأزبال

ساكنة حي السعادة بمراكش تئن تحت وطأة الأزبال


مراكش 7  2020-07-10 00:00:00   629

 

 

في الوقت الذي تعاني فيه ساكنة مراكش من الحرارة المفرطة، انضافت عليها الروائح الكريهة والحشرات الناجمة عن تراكم الازبال، وخاصة "الناموس" الذي حرم الساكنة من النوم ليلا.
النموذج من حي السعادة، حيث تتراكم النفايات في اكوام كبيرة وكثيرة، وذلك لغياب الحاويات بالحي، مما زاد من تأزيم الوضع بهذا المكان، وخاصة أمام ارتفاع درجات الحرارة التي تحول تلك الازبال إلى عصارة يصعب التخلص منها إن لم يتم تنظيفها بالمياه والمنظفات بشكل جيد.
وطالبت ساكنة الحي بضرورة توفير حاويات الازبال بجميع أزقة المكان، وتجميع النفايات منها بشكل منتظم، وخاصة أننا في فترة تشهد فيها عاصمة النخيل حرارة مرتفعة تزيد من التلوث البيئي في حالة وجود مسببات ذلك.



اقرأ ايضا

  2020-08-05
تفويت فندق 'فور سيزون' مراكش مقابل مليار و500 مليون درهم

اقرأ ايضا

  2020-08-05
فيروس كورونا يعود لحي الإنارة

اقرأ ايضا

  2020-08-05
تسجيل 3 حالات اصابة بمصحة خاصة بتاركة