بووانو: تصريحات إلياس العماري حول الحكم الذاتي اتهام مباشر لجلالة الملك

عبد الصادق الكرناوي  2016-05-03 17:00:36

اعتبر عبد الله بووانو رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب أن تصريحات إلياس العماري حول الحكم الذاتي اتهام مباشر لجلالة الملك، مضيفا أن ذلك يمثل مسا بالتزامات المغرب مع أصدقائه الدوليين.

بووانو الذي كان يتحدث في إطار أشغال الاجتماع الأسبوعي لفريق المصباح بمجلس النواب، صباح اليوم الثلاثاء 3 ماي 2016، تساءل عن الهدف من تصريحات العماري في هذا التوقيت بالذات، هل يريد أن يحل الملف بطريقة اكديم ايزيك؟ يتساءل بووانو ويضيف،

ما علاقة هذه التصريحات بزياراته المتتالية لعدد من المناطق التي تعرف مشاكل الانفصال؟.

وفي ذات السياق قال بووانو إن هناك محاولات حزب معين لاحتجاز وزارة الداخلية رهينة لديه، ويضيف موضحا أنه قد برز ذلك منذ تفجير ملف الرباط وعرقلة اجتماع لجنة الداخلية بمجلس المستشارين يقول بووانو.

من كان يدخل لمقر وزارة الداخلية "بالشورط" ويحاول أن يعود لأساليب التحكم البالية ـ يقول رئيس فريق المصباح ـ ويضيف و"نحن سنواجه هذا التحكم بكل ما أوتينا من قوة".

هذا وأشار عبد الله بوانو إلى أن حديث لشكر عن الدعم الأمريكي مساس بمصداقية الانتخابات المغربية ومساس بالنموذج المغربي.

وهكذا طالب بووانو إلياس العماري أن يخبر الرأي العام عن الجهة التي طلبت من حزبه عدم إحراز المرتبة الأولى في انتخابات 2011، رغم أن هذا كذب ـ حسب تعبيره ـ ويضيف أن الأرقام تقول بأنه "مافيديهش" وأقصى ما كان سيحصل عليه في انتخابات 2011 هو 72 مقعد وشتان بين 72 و107.

كذب الياس ـ قال القيادي في حزب العدالة والتنمية ـ عندما قال بأنه كان مسؤولا عن لجنة الانتخابات في حزبه سنة 2011، مؤكد أن المعطيات تفيد أن فؤاد عالي الهمة هو من كان رئيسا لتلك اللجنة.

وبهذه المناسبة جدد بووانو طلب فريقه لوزارة الداخلية "بنشر النتائج المفصلة لانتخابات 4 شتنبر دائرة دائرة وجماعة جماعة وحزبا حزبا".

وقال في ذات السياق "نريد أن نتأكد من الأصوات التي منحها لنا المغاربة ونريد أن نتأكد من المليون و300 ألف تسجيل إضافي الذي أعلنت عنه الداخلية عقب حصر اللوائح"، وختم بالتأكيد أن حزب العدالة والتنمية هو من سيفوز في انتخابات 7 اكتوبر، مضيفا أن محاصرة الحزب لن تفيد فيها أساليب المنع هنا وهناك.