مراكش الاخبارية |افتحوا النوافذ
 
"رأي" متسع يخصصه موقع مراكش 7 لأراء متتبعينا وقرائنا الكرام، وكل ما هو مندرج فيه لا يعبر عن رأي وخط هيئة التحرير
افتحوا النوافذ

افتحوا النوافذ

ادريس المغلشي  2018-09-27 20:30:51

افتحوا النوافذ نريد هواء... لا دخانا ملوثا
فأفئدتنا وذواتنا تستحق فضاء أنقى
كواحد من متتبعي برنامج "صوت المواطن" والذي كانت تبثه الى عهد قريب اذاعة خاصة والذي شكل نقطة مضيئة في خريطة من البرامج الجهوية والمحلية بجهة مراكش ولحظة فارقة من خلال طريقة تناول المواضيع التي هندس اخراجها الاعلامي المقتدر الدكتور مصطفى غلمان والتي تعتمد في منهجيتها على المباشر ودون مقص الرقيب وبساطة لغة الحوار وعفويتها وصدقية الأحداث وموثوقيتها. لأن قاعدته الصلبة ومادته الخام من مشاكل عامة الناس ومختلف مشاربهم وانتماءاتهم. لم يتخل لحظة عن هموم الناس واكب الاحداث بشكل استباقي وبالجراة المطلوبة.لقد شكل فرصة للكشف عن اختلالات بنيوية في بعد علاقاتنا السوسيولوجية ورصد تعفن الادارة وتواطؤها وفيأحيان اخرى مبادراتها . وسلبية أجهزة السلطة وتقاعسها وفي أحايين أخرى نبلها ويقظتها. سلط الضوء على كل نبض شارد او حاضر بحرفية قل نظيرها . زاوج بين التشخيص والتأطير. فتح نوافذ للتعبير وابداء الراي واختلاف وجهات النظر. بعدما اغلق بعض المسؤولين ابوابهم للحوار. دبر التدافع والتقاطب بذكاء وحس عالي من المسؤولية. المكتب القابع في عمارة بالشارع الرئيسي محمد الخامس أصبح محجا لمختلف المرتفقين من قضايا على طاولة القضاء الى ملفات تهم قطاعات حيوية الى ملتمسات مساعدات انسانية تخلت عنها اجهزة الدولة للقيام بواجبها فتدخل المحسنون اصحاب القلوب الرحيمة لثقتهم في البرنامج وصاحبه ليوقفوا نزيف المعاناة بعدما تخلى الكل عن دوره. 
افتحوا النوافذ ..!!
فعلى قلتها لم يعد هناك امكانية للتضييق الزائد. الجهة تفقد بهذا الاجراء اللامسؤول شريحة واسعة من الاوفياء للبرنامج بعد عملية الاغلاق كنا نتوقع ان تحدث فرص اخرى توسع من دائرة البرامج الهادفة لاقرصنتها أوحذفها لقد اصبنا بالحزن والاسى بعد فقدان المنشط الموهوب عبد العزيز لبحر.الذي كان مبدعا في إنعاش ذاكرة مراكش وثقافة الحومة لقديمة والتي يبدو أن بعض المتطفلين على الثقافة الشعبية يستغلونها مدعين الدفاع عنها. الذاكرة الشعبية لها روادها معروفين وهذا موضوع اخر يحتاج لنقاش آخر.
"صوت المواطن "  للإعلامي غلمان بصمة يصعب مسحها من ذاكرتنا لأن نجاح هذا البرنامج اكتملت فيه مكونات ومعطيات يصعب تفكيكها او ترميمها .فالحفاظ عليها اولى من اي سيناريو آخر. لأنه بكل بساطة لن يحتل مكانه او يعوضه بديل آخر.





اقرأ ايضا

من بوح الجرح...بيع المقدَّس للمدنَّس

اقرأ ايضا

الندوات والبحوث والمؤتمرات... بين استهلاك المعرفة و انتاجها

اقرأ ايضا

موعد قطار التاسعة صباحا ودقيقة