مراكش الاخبارية | برمجة غنية لبرامج يومية على مدار الاسبوع

 
"رأي" متسع يخصصه موقع مراكش 7 لأراء متتبعينا وقرائنا الكرام، وكل ما هو مندرج فيه لا يعبر عن رأي وخط هيئة التحرير

هل هو فعلا عيد سعيد؟

2019-08-12 00:19:50
تفاصيل

    عيد سعيد تختصر كل شيء، ولكن هل من وصفة تجعل العيد سعيدا؟ بالنسبة لي لا يعجبني عيد الأضحى وأعشق من طفولتي الأولى عيد الفطر، فلماذا؟   في عيد الأضحى، ينوي المغاربة التضحية بخروف مليح أقرن، قربانا لله جل وعلى، في إقامة لسنة أب الأنبياء إبراهيم عليه السلام، ولكن تطور الزمن وظهرت في المغرب، عادات اجتماعية لبست العيد بغير لبوسه.   ففي عيد الفطر، تتزين الموائد المغربية، بكل ألوان الحلويات المغربية، ولا تغيب المعجنات و الفطائر المغربية، ويلبس الكبير كما الصغير، جديدا وأنيقا، ويتع...

تفاصيل...


#آيت_أورير_التي_في_خاطري

2019-08-09 00:35:57
تفاصيل

    - طالما راودني حلمٌ ورديُّ اللَّون يخطُّ سماء تلك البلدة القابعة على حافَّة النِّسيان، يهمسُ في خاطري بأن غد آيت أورير سيكون أفضل، وكلَّما حلَّ صباحُ يومٍ ما يشتدُّ السَّواد، وتغرقُ البلدة في ظلمة تسييرٍ عشوائي هذا إن صح أن نرتقي به لعنان التَّدبير والتَّسيير، فالأمر لا يعدو أن يكون امتلاك زمامِ أمرٍ على غير مقدرةٍ عليه. حتَّى اليوم ظلت آيت أورير تقف متفرجة مكتوفة الأيدي، لكن لم يعد من المجدي الوقوف موقف المتفرج والنَّظر من بعيد من أجل خلق مشاهد بكائيةٍ لوضعٍ مأساوي، ولم يعد كافيا ...

تفاصيل...


حبّا في علي أمْ كرها في معاوية؟ 

2019-08-05 21:27:18
تفاصيل

  هناك شيء مزعج في الصور التي تنشر هذه الأيام للزعيم الاتحادي عبد الرحمان اليوسفي، مع اشخاص من مختلف المشارب والمآرب، لا يترددون في استغلالها على وسائل التواصل الاجتماعي للظهور والتباهي والتفاخر. الرجل -أطال الله في عمره- بلغ من العمر عتيا، وأصبح الوهن واضحا على جسده، ومع ذلك بتنا نراه في مناسبات عديدة، بعضها مبرر وبعضها يدعو الى التساؤل ان لم يكن يبعث على الشك والريبة. الشك مرده ان اليوسفي كان معروفا بانتقائه الدقيق للمناسبات التي يظهر فيها، منذ إنسحابه من الحياة السياسية إثر إبعاده من الو...

تفاصيل...


حول 20 سنة مغربية

2019-08-03 19:31:23
تفاصيل

  جلست أخيرا قبالة المحيط الأطلسي، حملت ألمي في ركبتي، وغادرت سرير الألم، بحثا عن حمام شمس من الأمل. بقيت أمامي سنتين اثنتين، لأدخل الأربعين من العمر، أقترب من مغادرة مرحلة الشباب، إلى "من الكبر عُتيا". ولكنني لا زلت أخطط لأشياء كثيرة في حياتي، ولا زلت أردد عبارتي: "وجودي في هذه الحياة، لم يأتي عبثا، ولكن من أجل هدف كبير جدا". قررت أن أصطف مع المواطنين المغاربة، لاستقبال صاحب الجلالة الملك محمد السادس، في مدينتي طنجة في شمال المغرب، في أول زيارة تاريخية، إلى عاصمة شمال ا...

تفاصيل...


حين تتراقص كؤوس الشاي

2019-08-02 20:29:20
تفاصيل

حين تتراقص كؤوس الشاي بين الانامل حين تسمع الكلمات ترشح بين الاسنان حين تمشي بلا ارجل تتحدى الفرسان حين يدق قلبك ولا تسمعه بعض الاذان حين يشل اللسان بين انياب الغربان حين تغيب انفاسك وسط ذاك البنيان حينها لا تدري للجدار منه اي مكان فتسعى للناس محبة فتاقبل بالنسيان تذكر قول سيدنا ابراهيم ان علمه بحالي يغنيه عن سؤالي فقوة الله لا قوة فوقها فان اتاهوك بين كؤوس الشاي واستدرجوك بين اللسان والاسنان فما غفل عن حديثهم ربك المنان دعهم وخد رحالك كانك بين الفرسان دق قلبهم  ان سمعتك عقولهم بحنان فاليوم...

تفاصيل...


لن يجف القلم

2019-06-22 21:17:53
تفاصيل

لن يجف القلم إن اخطأ التعبير العيون إن اخفقت الرموش و الجفون فالقلم دوما يعيش المجون  بالحروف  حل الهوس والجنون تسارع الكلام الموزون كغواص تاه في موج مخزون في بحر القوافي يصول ويجول بين الجموع خجول مجنون بين اللفيف المفروق والمقرون تتعالى الأنفاس لتعلن الظنون تباغت الأذان كفنان مفتون بعشق الشعور المسرور المحزون يراقص الحرف بشغف مكنون بكلام مجهول بالنقط معسول يفتتح الأبيات بشطر مسقول كل التقاسيم على الوجه فنون تتراقص بالكلام المعجون بالرموش والعين والجفون تدلت كالعناقيد تقبل الفنون تعان...

تفاصيل...


ملاحظات حول خرجات نبيلة منيب للحديث عن أزمة التعليم

2019-06-16 00:22:41
تفاصيل

      على السيدة الرفيقة نبيلة منيب أن تعي أن الخطاب الحماسي الشعبوي لا يفيد الاصلاح  في شيء. نحن نقدر انفعالاتك، و لكن يجب التحلي ببعض العقلانية و الاتزان في الخطاب   الطعن في الميثاق الوطني للتربية و التكوين جملة و تفصيلا ليس من باب الحق و الصواب و لا من باب الرؤية الإصلاحية السديدة.  فللميثاق إيجابيات كما له سلبيات، ولا يخلو اي شيء من هذه الأخيرة، كل شيء معرض للنقد و تصحيح المسار. إن أسهل شيء في السياسة خصوصا و الحياة عموما حمل ففأس نيتشه و تحطيم ما هو قائم ...

تفاصيل...


في تيفلت.. وردة مغربية أخرى

2019-06-14 01:19:28
تفاصيل

  في قسم تعليمي حكومي مغربي في مدينة صغيرة في ضواحي العاصمة المغربية الرباط، وفي اليوم الأخير من امتحانات الباكالوريا، في شهر يونيو من العام 2019، وبعد انتهاء امتحان كتابي، تواصل لثلاث ساعات، لمادة الحياة والأرض لشعبة الحياة والأرض، دخلت ثانوية وادي الذهب، في حي سكني، في مدينة تيفلت، الهدوء التام، والصمت المطبق، يسود المكان، لا يكسره إلا صوت فتح الباب الحديدي للمؤسسة التعليمية؛ الخاضعة للمراقبة الأمنية المشددة لضمان أن يمر كل شيء بخير،  شجعني صديقي التوزاني، من الاكاديمية الجهوية للترب...

تفاصيل...


ضيف خفيف

2019-05-31 12:13:33
تفاصيل

ما هي إلا ساعات ستمضي في لحظة فهل يا ترى تركت ورائها بصمة ؟ تكتب في ميزان الحسنات ككل مرة من زيارة تبقي الصلة و المودة و بيوت الله بالتقاة زحمة يسعى لها المؤمن بأعلى رغبة للذكر و سماع القران بلهفة للقيام مع الأهالي أصبحت نبرة نبرة النور تشع في زحمة و لتهافت الصبيان والأطفال ببراءة تبدو في وجوههم أجمل نظرة حل بنا خير الضيوف فزياراته خفيفة و كفتي ميزانه ثقيلة ان احسنا اليه اصبحت حسناتنا كثيفة و وجوهنا بعد الصيام و القيام منيرة   ...

تفاصيل...